كيف تبدأين محادثة مفيدة مع زوجك | كيف أبدأ الحوار مع زوجي

كيف تبدأين محادثة مفيدة مع زوجك؟ كثيرا ما تأتي فترة وتشعرين فيها بأنكي لم تخوضي أو تقومي بإجراء محادثة هامة مع زوجك وأنها أصبحت شيء الماضي ولكن هذا هو الوقت المحدد للبدء بالحديث من جديد. ونساعدكي في جمالك دوت كوم ببعض الطرق البسيطة لإستعادة الحوار البناء داخل علاقتك .
بداية بسؤاله عن يومه كيف قضاه .قد تبدو هذه النصيحة واضحة للكثيرات، لكن متى كانت آخر مرة قمتي بسؤال زوجك عن يومه واستمعت إلى ما يقوله حقا ؟ قد تقولي لنا بأنكي دائماً تسألينه ولكن هل لاحظتي ….الاجابة.

كيف تبدأين محادثة مفيدة مع زوجك

كيف تبدأين محادثة مفيدة مع زوجك

بدلا من متابعة مواقع التواصل الإجتماعي مثل الفيس بوك، أو الاهتمام بأحداث المسلسل اليومي، توقفي عن عمل هذه الأشياء لبعض الوقت واجلسي بجانبه واستمعي جيداً لما يقوله بإهتمام. وإطلبي نصيحته في جميع الأمور مهما كانت تفاهتها .

فإن أكثر الرجال ما يحبون أن يقوموا بإعطاء النصائح والشعور بأنهم يقومون بالمساعدة. سواء كانت لديك مشاكل مع صديقتك أو كنت بحاجة الى بعض الأفكار، لذا فحاولي بقدر المستطاع أن تتوجهي إليه أولا طلباً للنصيحة.

قومي بمناقشة الأخبار الهامة معه .سواء كانت هذه الأخبار في الجريدة، أو على الانترنت أو غيرها، فإن التحدث عن الأخبار اليومية العامة لها دوراً هاماً في إضافة نوعا من التغير الى محادثاتكما ومن الممكن أن تفتح الباب لمناقشات اخرى وأراء .

اختاري قضية للنقاش .

إعرضي عليه أن تأخذا من 10 إلى 15 دقيقة تقوموا فيها بالبحث عن قضية ما، وكلاً منكم يختار جانباً واكتبا بعض الملاحظات. ثم قوموا بمناقشتها، هذه طريقة عظيمة لإعادة إيقاد شرارة التحادث في علاقتكما – وتتعلموا شيئاً جديداً حول الأحداث الحالية، أيضا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.