نصائح عملية للتعامل مع تذمر الطفل وبكاؤه | كيف نتعامل مع الطفل العنيد كثير البكاء

نصائح عملية للتعامل مع تذمر الطفل وبكاؤه. إن كل الأطفال يمرون بفترة يكونون فيها متذمرين طوال الوقت ويبكون ذلك مع الوضع فى الاعتبار بأن هذا هو الوضع الطبيعي ولكن كل الأطفال تختلف عن بعضهم البعض، بجانب ذلك فإن الطفل الصغير أو حديث الولادة لا يمكنه التواصل مع من حوله سوى بطريقة واحدة وهى البكاء والتذمر ومن خلال بكاؤه هذا نستنتج بأنه يريد أن يتواصل معنا فهو يبكى للتعبير عن تعبه أو عن جوعه أو الإحباط. ويجب على الأم بأن تتأكد تماماً بأنها تمتلك الحلول اللازمة للتعامل مع بكاء طفلها عند بكاؤه. إن فكرة أو كثرة بكاء الطفل وتذمره قد تكون من الأمور المرهقة للأهل وبالأخص الأم والتى قد تجد الصعوبة الشديدة فى تعاملها مع طفلها، وهذا الوضع قد يكون له تأثيره السلبى على الأم وليس بإتجاه الطفل فقط بل إنه سيؤثر عليها بطريقة عامة وخاصة عند تعاملها مع باقى أفراد العائلة فى المنزل. قد يقوم البعض بتقديم بعض النصائح لكي بأن تتركي طفلكِ يبكى ،فإن الطفل خلال الأسابيع الأولى من ولادته يكون بكاؤه مفيداً بالنسبة لقوة وصحة رئتيه. كما أن بعض الخبراء يقولون أيضا بإن البكاء يكون سبباً في مساعدة الطفل على النوم وإعادة توازنه مرة أخري لجهازه العصبى، ولكن من واجبات الأم أن تكون متنبهه للأمر وتعرف بأن بكاء الطفل المبالغ فيه سوف يكون له أثره السلبى على طفلك وتدهور صحته النفسية والجسمانية وبذلك فإن الأم  يجب عليها أن تقوم بتهدئة طفلها. وهناك الكثير من الأسباب التي قد تكون سبباً في تذمر طفلك وبكاؤه . ففى الكثير من الأحيان يكون الطفل يعانى من الجوع أو يريد الحصول على إنتباه والديه أو يريد النوم فإن كل ما بإستطاعة الطفل عمله هو البكاء لأنه لا يملك غيره .

نصائح عملية للتعامل مع تذمر الطفل وبكاؤه

نصائح عملية للتعامل مع تذمر الطفل وبكاؤه

يجب بأن تفكري بطريقة جيدة في الشيء الذي ستقومين بفعله تجاه بكاء طفلكِ ولا تتجاهلى بكاؤه لأن ذلك لن يكون أمرا إيجابيا على الإطلاق ومن الممكن ذلك يجعل طفل ينزوى ويلاحظ بأن بكاؤه لن يفيده شيء ويظن بأن والدته لا تريد أن تكون مهتمة به. وهذا من الممكن أن يفقد طفلكِ رغبتة فى التواصل مع أمه بسبب أنها تتجاهه عندما يقوم بالبكاء. وهناك أيضاً طفل آخر لن يقوم بالتوقف عن البكاء سريعا بل إنه سيزيد من بكاؤه ونبرة صوته سوف ترتفع وفى تلك الحالة من الممكن أن تقوم الأم بحمل طفلها حتي يهدأ.

بكاء الطفل فى بعض الأحيان يكون بسبب إتساخ حفاضته وبأنه لم تعد لدية القدرة الكافية علي تحمل هذا الأمر وبتلك الحالة يجب عليكى أن تقومى بتغيير حفاضته حتى يبدأ الشعور بالراحة مرة أخري، مع الأخذ بالحسبان أيضا بأن الغازات الموجودة بالمعدة قد تجعل طفلك يشعر بعدم الراحة وبتلك الحالة فإن عليكي بأن تجعليه يتجشأ. كما يمكنكي أيضا بأن تحملي طفلكي وتهزيه قليلا وهذا الأمر قد يساعد كثيراً فى تهدئته. إن طفلكي قد يشعر بالملل في الكثير من الوقت مما يجعله يبدأ فى البكاء والتذمر لذا فإن الواجب عليكى فى هذه الحالة أن تقومي باللعب مع طفلك فترة فإن هذا الأمر سوف تكون له فوائد كثيرة وعظيمة على طفلكي ونفسيته.

وفى النهاية كلما شعر طفلكي بالتعب أو بالإرهاق فإن تذمره قد يزداد ويبدأ فى البكاء لذا فيجب عليكى بأن تكوني حريصة جداً من أن ينال طفلك كفايته من النوم .

 

1 thought on “نصائح عملية للتعامل مع تذمر الطفل وبكاؤه | كيف نتعامل مع الطفل العنيد كثير البكاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.